أخبار عاجلة

نصرة النبي المختار في أهل بيته الأطهار (67)

أخرج الشيخان عن أنس بن مالك قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: (تنام عيني ولا ينام قلبي)….

المستشار رجب عبد السميع وأ. عادل سعد

بقية: خصائص وحقوق أهل البيت

بقية: خصائص وسمات وشمائل آل البيت

بقية: صلى عليه الله صباحًا ومساء

بقية: تعريف جامع لرسول الله J:

رسول الله محمد: هو رمز التضحية العظمى الذى كان يكتفي بالقليل ليشبع الناس، ويحتمل الضر والابتئاس لينعم الناس، ويقدم فى التشريع أهله الأقربين ليطمئن الناس، هو الذى بات زاهدًا في اليوم الذى أعطى فيه من مغانم حنين مائة ناقة لكل شريف من أشراف العرب، وأعطى فوق ذلك ما أعطى من العبيد والجواري، والخيل المسومة، والنعم المقومة، والذهب الوفير، والخير الكثير، ومع ذلك كله لا يسوق إلى بيته شاة أو جزءًا من شاة أو كفًّا من شعير، ثم يأبى على ابنته الزهراء وهى أعز الناس عليه، وأحبهم إليه، جارية تحتمل دونها نصيبًا من العناء؛ لأنه خرج عن نصيبه كله للمنقطعين من الفقراء.

فهل رأيت غايات فى التضحية أسمى وأبلغ من هذه الغاية التى يضحى فيها بروحه ونفسه، وماله وجهده، وقرابته وأحبته، وبضعته ومهجته، وهو مطمئن بهذه التضحية قرير بها، فأصبح لا يشعر بالألم إلا فى الله، ولا يشعر بالنعيم إلا فى الله.

لقد كان J أعظم الناس قلبًا وأصفاهم نفسًا، وأطهرهم سريرة، وأضواهم بصيرة وأسمحهم وجهًا، وألينهم جنبًا، وآلفهم لكل إنسان. وكان وهو الأبي الذى تعنو لهيبته الأهوال، والقوى الذى تذل لقوته الأبطال، يواصل المنقطعين، ويجالس المساكين، ويقول: اللهم أحيني مسكينًا، وأمتني مسكينًا، واحشرني فى زمرة المساكين.

وكان أرق من النفحة العاطرة، وأحيا من العذراء الخادرة، إلا إذا انتهك حد من حدود الله فيكون كالأسد الهصور، والسيف المشهور، ولقد سرقت امرأة من قريش فوجب عليها الحد فأهم ذلك قريشًا، وهابت أن تكلم فى العفو رسول الله، وقالوا من يكلمه إلا أسامة بن زيد حب رسول الله، فلما كلمه اشتد غضبه وقال: أتكلمني فى حد من حدود الله! ثم جمع الناس فقال: إنما أهلك من كان قبلكم أنهم كانوا إذا سرق الشريف تركوه، وإذا سرق الضعيف أقاموا عليه الحد، والذي نفسى بيده لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطع محمد يدها.

وكان J أطهر الناس لسانًا، وأشرفهم بيانًا، ما عاب إنسانًا ولا سب إنسانًا، وكان يقول: إن المؤمن لا يكون فحاشًا ولا سبابًا ولا عيابًا ولا طعانًا ولا لعانًا.

وكان أثبت الناس قلبًا، وأصبحهم وجهًا حين تطيش الأحلام، وتضل الأفهام، وتزلزل الأقدام، ومن قول علي بن أبى طالب سيد أبطال الإسلام، كنا إذا اشتد الروع لذنا برسول الله J.

وكان النبي J في بيته وبين أهله مظهر الرحمة الشاملة، ومصدر المودة الكاملة، وعنوان العشرة الفاضلة، وكان لنسائه المثل الأعلى للمعلم الحكيم والعشير الرحيم، والأليف الكريم، وكان يدخل السرور عليهن، ويشركهن فى مهنتهن وكان أبر الناس بالخدم، وأعطفهم عليهم، ما ضرب قط خادمًا ولا عنفه، ولا حمّله ما لا يطيق، وكان يقول فى الخدم: إنهم إخوانكم جعل الله لكم الولاية عليهم، فمن كان عنده خادم فليطعمه مما يأكل، وليلبسه مما يلبس.

وآخر كلمة قالها J وهو يجود بنفسه: (الصلاة، وما ملكت إيمانكم).

هذا هو محمد النبي الكريم J، الذي أثنى عليه الله في كتابه الحكيم، فقال: )وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ( (القلم: 4)، وقال: )لَقَدْ جَاءكُمْ رَسُولٌ مِّنْ أَنفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُم بِالْمُؤْمِنِينَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ( (التوبة: 193).

من مدائح أبناء العصبة الهاشمية([1]):

يـا رب صـلِّ عـلـى خـيـر الـبـريـــات

مـحـــمـــد كـامـل الأوصاف والـذاتـي

مـحـمـد أول لا مـن أيـن قــد جـــانـــا

مـحــمـــد كــان والإيـجــاد قــد كــانـا

دنـيـا وأخـرى مـشـرفــهــا وأزمــانــا

قـــروا بــذلـــك أنــبــاء وحــضـراتى

مـحمد فى كنوز الغـيــب مضـطـجعـا

فى قرب قرب ونور مــعــيــة سـطعا

يا فـرد أنـت وفيـك الـكـل قـد جـمعــا

فــان تـنـفـســت تـأتـى الرسل ساداتي

مـحـمـد كــان والأكـوان مـا كــانــــت

مـحـمــد بــان والأشــيــاء مــا بـانـت

مـحـمـد وحـده والأشـــيـاء قــد دانـت

مـحـمــد مـصـدر عـنــه الـرسـالاتـى

مـحـمـد فـى كنـوز الـغـيـب مسـكـنــه

فـى الحـب والعـشـق والتقـريب مكنه

ولـو ذكـر قـلـبـي مـنـه نــال مأمــنــه

إن الــصــلاة عــلــيــه نـشـأ جـنـاتـي

مـحـمـد قــد رأى لـلـكون حـيـن بـــدا

مــحــمــد كــان نــورًا لا يــعـــد مـدا

فـى ذلــك الـيـوم نـور كون الســعــدا

ونـالـت الــرســل أنـبـــاء ولايــاتـــي

مـحـمـد فـوق جمـع الـجمـع قـد فرقــا

ونـوره فـى اكتـتـام السـبـت مـا شرقا

فــإن تـعـود تـراه لـلـحجـب قد خرقـا

بـــحــار أنـفـاسـه مـنــه رســالاتـــى

مـحـمـد تـــمـــم الـــرحمن صـورتــه

نورًا عظيمًـا وسـاكــن فـى خـزائـنـه

جـعـلـــه نـصــف تـــوحـيـد شـهـادتـه

يـدنــو كـمـال وقـرب فـى كـمـالاتـى

مـحـمـد زاده الــرحـمـــن تـكـريـمــا

حتى رأى الكون تركـيبًا وتـصـمـيـما

ونـــور شـفـع به تــتـميمًا وتـعـمـيـما

والكون ها قد ترى مـن نـوره الذاتي

الــكـون يــعـرف من أين أتـى المـددا

والرسل تعرف أصل الهدى والرشدا

قـــالوا أتـانـا مـن الفــرد الـذى وفــدا

وبـه الـتـزمـنـا عـرفـنا مصدر الآتي

ســألـــوا لآدم مـــن أبـــا ومـن ولــدا

قـال مــحــمــد أبـا الأرواح بـالـرشدا

وآدم قـــال طـــيـــنـا أبــا للـجـــســدا

شـرفـــت مـثـلـكـم بالهـاشـمـي الذاتي

الصلاة الذاتية لرؤية خير البرية J والعترة الندية:

اللهم صلِّ على سيدنا محمد، الذى له الله تجلَّى، ومن جمال حضرته تملَّى، وكفاه شرفًا أن الله عليه صلَّى، صلى الله عليه صلاة تجعلنا بها فيمن دنا منه وعنه دلَّا، وعلى آل بيته ما هما وابل وطلَّا، وعلى أصحابه ما عبد مسلم وصلَّى، وسلم تسليمًا كثيرًا.

——————————–

([1]) للإمام: محمد أبو الفتوح العربي الإدريسي، والعارف بالله سيدي / أحمد أبو الحسن، الشريف الجعفري.

عن الاسلام وطن

شاهد أيضاً

الإنسان خليفة الله في الأرض (26)

لما كان الإنسان جوهرة عقد المخلوقات وعجيبة العجائب، وقد جمع الله فيه كل حقائق الوجود …