الدعوة إلى الله تعالى من خلال الشبكة الدولية الإنترنـت 32

الدعوة إلى الله تعالى من خلال الشبكة الدولية الإنترنـت 32

islam wattan . نشرت في المدونة 76 لاتعليقات

يشهد العصر الحالي تغيرات وتطورات متلاحقة، ويعيش ثورة علمية ومعرفية هائلة، كان من أهم منجزاتها شبكة المعلومات الدولية المسماة ﺒ (الإنترنت)، والتي أضحى العالم من خلالها قرية صغيرة يمكن للإنسان الوصول إليها.

الدكتور أحمد محمد الشرنوبي

الدعوة إلى الله تعالى من خلال الشبكة الدولية الإنترنـت 32

مقدمة

يشهد العصر الحالي تغيرات وتطورات متلاحقة، ويعيش ثورة علمية ومعرفية هائلة، كان من أهم منجزاتها شبكة المعلومات الدولية المسماة ﺒ (الإنترنت)، والتي أضحى العالم من خلالها قرية صغيرة يمكن للإنسان الوصول إليها.

ومن ثم فإن أبناء الإسلام مطالبون اليوم بالاستفادة من هذا الإنجاز العلمي الضخم وتسخيره في خدمة الإسلام والتعريف به، ونشر رايته في العالمين.

بقية: المبحث الثاني: القائم بالدعوة إلى الله تعالى في الشبكة الدولية

بقية: المطلب الرابع: الضوابط التى يلتزم بها الداعية فى الشبكة الدولية

خامسًا: مراعاة فقه الموازنة بين المصالح والمفاسد

الشريعة الإسلامية مبنية على تحصيل المصالح ودرء المفاسد، وهذه قاعدة مهمة يجب على الداعية أن يتعلمها وأن يعي أبعادها، وأن يطبقها في دعوته؛ لعظم الحاجة إليها في هذا العصر، وخصوصًا لمن يباشر الدعوة في الشبكة الدولية فيوازن بين المصالح والمفاسد حال دعوته، فإذا تعارضت مفسدة ومصلحة قدم دفع المفسدة على جلب المصلحة، ومن النصوص الدالة على هذه القاعدة قوله تعالى: )وَلاَ تَسُبُّوا الَّذِينَ يَدْعُونَ مِن دُونِ اللَّهِ فَيَسُبُّوا اللَّهَ عَدْواً بِغَيْرِ عِلْمٍ( (الأنعام: 108).

قال ابن كثير: يقول الله تعالى ناهيًا لرسوله J والمؤمنين عن سب آلهة المشركين، وإن كان فيه مصلحة، إلا أنه يترتب عليه مفسدة أعظم منها، وهي مقابلة المشركين بسب إله المؤمنين، وهو الله لا إله إلا هو([i]).

ومن السنة ما رواه البخاري في صحيحه عن عائشة 1 أن النبي J قال لها: (يا عائشة لولا قومك حديث عهدهم – قال ابن الزبير: بكفر – لنقضت الكعبة فجعلت لها بابين: باب يدخل الناس، وباب يخرجون)([ii]).

وقد ترجم البخاري لهذا الحديث بقوله: باب: من ترك بعض الاختيار مخافة أن يقصر فهم بعض الناس عنه فيقعوا في أشد منه، قال ابن حجر: وفي الحديث معنى ما ترجم له؛ لأن قريشًا كانت تعظم أمر الكعبة جدًّا، فخشى J أن يظنوا لأجل قرب عهدهم بالإسلام أنه غير بناءها لينفرد بالفخر عليهم في ذلك، ويُستفاد منه ترك المصلحة لأمن الوقوع في المفسدة، ومنه ترك إنكار المنكر خشية الوقوع في أنكر منه([iii]).

وقال ابن القيم: شرع النبي J لأمته إيجاب إنكار المنكر ليحصل بإنكاره من المعروف ما يحبه الله ورسوله، فإذا كان إنكار المنكر يستلزم ما هو أنكر منه وأبغض إلى الله ورسوله فإنه لا يسوغ إنكاره وإن كان الله يبغضه ويمقت أهله([iv]).

فعلى الدعاة اليوم وخصوصًا في الشبكة الدولية أن ينتبهوا إلى طبائع المدعوين، وواقع الدعوة، وأبعاد ما يمكن أن يترتب عليها في حق كل مدعو من مصالح ومفاسد، وأن يقدموا أو يحجموا بحسب ما تؤدي إليه الموازنة بين تلك المصالح والمفاسد من نتائج، فإذا رجحت المصلحة تقدموا، وإذا رجحت المفسدة أحجموا، ولا ينبغي أن تقوم دعوتهم متخبطة دون حساب لنتائج ولا تبصر في عواقب، فإن مثل تلك الدعوة قليلة الجدوى ضعيفة الأثر، قد تفسد أكثر مما تصلح، وتضر أكثر مما تنفع، وليستعن الدعاة بالله تعالى ويخلصوا له في ذلك، ويتجنبوا النزعات الشخصية والأهواء النفسية عند عقد تلك الموازنات، فإنه طريق قد تزل فيه القدم، والمعصوم من عصمه الله تعالى.

المبحث الثالث: وسائل الدعوة إلى الله تعالى في الشبكة الدولية

المطلب الأول: البريد الإلكترونى

يعد البريد الإلكتروني وسيلة هامة من وسائل الاتصال بالناس والتواصل معهم، وذلك من خلال إرسال واستقبال الرسائل الإلكترونية، وهو صورة حديثة ومتطورة من صور المراسلات البريدية التقليدية (الورقية)، لكن البريد الإلكتروني يتميز عنها بمميزات عدة منها:

1- السرعة: البريد الإلكتروني أسرع بكثير من البريد التقليدي الورقي، إذ لا يستغرق وصول الرسالة من خلاله إلا لحظات قليلة حتى تصل من المرسل إلى المستقبل، بينما تستغرق أيامًا في البريد الورقي.

2- السهولة: إذ لا تتطلب أن يكون المستقبل متصلاً بخدمة البريد الإلكتروني، بل إنها تصل إلى صندوق بريده يجدها متى فتح هذا الصندوق، كما لا يتطلب إرسالها الذهاب إلى مكتب البريد او غيره، بل يستطيع إرسالها من خلال حاسبه الآلي المتصل بالشبكة الدولية في بيته، أو مكتبه، أو مقر عمله.. الخ.

3- الكفاءة: من خلال البريد الإلكتروني يمكن إرسال برامج وملفات وصور وبيانات وأصوات وأفلام وغير ذلك مما يمكن تخزينه على الحاسب دون أية تجهيزات إضافية، في حين يحتاج إرسال هذه المواد عبر البريد العادي إلى إعدادات وتجهيزات خاصة.

4- الثقة في الوصول: الرسالة في البريد الإلكتروني لا بد من وصولها إلى المُرسلة إليه إذا كان العنوان صحيحًا، وإلا رجعت إلى مرسلها، بخلاف البريد الورقي فإنها معرضة إلى خطر فقدانها وضياعها.

5- قلة الكلفة المالية: حيث إن كل ما يتكلفه استخدام البريد الإلكتروني من الناحية المالية يتمثل في كلفة الاتصال بخادم البريد الإلكتروني على الشبكة الدولية، وهي كلفة يسيرة إلى حد كبير، ثم ترسل وتستقبل الرسائل من وإلى أي مكان في العالم في وقت قياسي وبدون كلفة إضافية.

6- التواؤم مع العصر: فقد أصبح البريد الإلكتروني في عصرنا هذا هو الوسيلة الأساسية لإرسال واستقبال البريد لدى أغلب الناس في كثير من دول العالم، وانحسر إلى حد كبير البريد الورقي التقليدي.

([i]) تفسير ابن كثير ص711، ط1. دار ابن حزم، 1420ﻫ – 2000م.

([ii]) أخرجه الإمام البخاري في صحيحه، كتاب: العلم، باب: من ترك بعض الاختيار مخافة أن يقصر فهم بعض الناس عنه فيقعوا في أشد منه، ح123.

([iii]) فتح الباري لابن حجر 1/225.

([iv]) إعلام الموقعين عن رب العالمين لابن القيم 3/5 – 6، تحقيق: عصام الدين الصبابطي، ط. دار الحديث – القاهرة، 1422ﻫ – 2002م.

تعقيب من موقعك.

أترك تعليق

يصدر العدد الأول من مجلة (الإسلام وطن) – بمشيئة الله – غرة هذا الشهر المبارك – شهر رمضان العظيم- لا ليضيف للمجلات الإسلامية مجلة أخرى من حيث العدد، بل ليبين للمسلمين جميعاً أن رسالة هذه المجلة الإسلامية دعوة وسطية أمينة صادقة لهدى السلف الصالح وافق أعلى للدعوة الإسلامية، لا نتبع سبيل البغاة، لأننا هداة ندعو إلى الله بالحكمة والموعظة الحسنة، ولا ننهج مسالك الغلاة، لأننا حماة الإسلام من دعاة الجهالة.
ومجلة (الإسلام وطن) تنبه المسلمين إلى المؤامرات الاستعمارية التى حيكت خيوطها لإخراج الإسلام من ميدانه العالمى الفسيح إلى دروب القومية والجنسية الضيقة.